سابق عرض جميع التالي

ثقافة العمل الحر.. ريادة يضع الشباب على طريق النجاح

تنتظر الشباب السعودي العديد من فرص العمل الحر في سوق العمل الذي أصبح اليوم مهيأً أكثر لدخول الشباب وتحقيق النجاحات في ريادة الأعمال والمنافسة في كافة المجالات التي لايزال السوق يستوعب الكثير منها. شبابنا اليوم قادرون على كسب التحدي والمنافسة واقتحام كافة المجالات والنشاطات التي لايزال الوافد يسيطر عليها ويضخ من خلالها المليارات سنويا للخارج وقادرون كذلك على خلق فرص عمل لهم ولغيرهم من خلال المشروعات الصغيرة التي يديرونها ، ولم يعد التمويل عائقا أمامهم متى ما توفر الطموح والرغبة الجادة في العمل لا سيما مع وجود العديد من الجهات الحكومية التي تتنافس على تقديم هذا التمويل للشباب وبدون فوائد لينخرطوا في العمل الحر ومنها معهد ريادة الاعمال الوطني الذي يقدم لهؤلاء الشباب دراسات الجدوى والدورات التأهيلية في المجال الذي يرغبون ويقف معهم حتى ينطلقوا في مشروعاتهم بكل عزيمة واصرار. حلم امتلاك مشروع خاص الذي يراود كل شاب بالامس اصبح اليوم واقعا، وفي السوق العديد من النماذج المشرفة من شباب الاعمال الذين بعدما كانوا يلهثون بحثا عمن يوظفهم اصبحوا اليوم يوظفون الكثير من الشباب في مشروعاتهم الخاصة ويديرون اعمالهم ويتنافسون في طريق النجاح والتميز بما يخدمهم ويعزز الاقتصاد الوطني والتنمية.. "ندوة الثلاثاء" تناقش لهذا الاسبوع 2 فبراير 2016م ثقافة العمل الحر لدى الشباب وسبل تنميتها وواقع سوق العمل والمشروعات الصغيرة، ومايقدمه "ريادة الاعمال" في سبيل ذلك: ويمكن الاطلاع على الندوة كاملة على الرابط http://www.alriyadh.com/1124881