سابق عرض جميع التالي

ريادة يقيم مؤتمر صحفي

توقع الرئيس التنفيذي لمعهد ريادة الأعمال الدكتور شريف بن جاسم العبدالوهاب، أن يصل المعهد إلى رقم 10 آلاف متدرب ومتدربة خلال نهاية هذا العام. واشار انه ومن خلال الدراسة التي قام بها المعهد اتضح أنه تم تدريب 8190 شخصاً التحق بفروع المؤسسة العامة للتدريب الفني والتقني ما لا يتجاوز 24.8 في المئة منهم أي 2038 شخصاً، مشيراً أن نسبة المشاريع الخاصة في المملكة تبلغ 5 %. وكشف عبدالوهاب في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر المعهد بالرياض أن نجاح المشروع يعتمد على صغر سن المتقدم، وحسب الاحصائيات التي قامت بها ريادة، فقد بلغ عدد المشاريع الناجحة 64 مشروعاً لمن تتراوح اعمارهم مابين 20 إلى 30 سنة، بينما بلغ عدد المشاريع الناجحة لمن تتراوح اعمارهم مابين 30 إلى 40 سنة 59 مشروعاً في حين بلغ عدد المشاريع الناجحة لمن اعمارهم فوق الاربعين سنة 19 مشروع. وعن تعثر المشاريع التي يرعاها المعهد قال العبدالوهاب الدراسة التي قام بها المعهد مع عدد من الرياديين الذين رعاهم أثبتت بأن المشاريع التي تأخذ صبغة الاستدامة تمثل 84 في المئة من مجمل تلك المشاريع، كما أن ما نسبته 50 في المئة من الرياديين أكدوا على عدم وجود أي تحديات في المشاريع التي يعملون فيها و50 في المئة يواجهون تحديات. وأكد العبدالوهاب بأن البنك السعودي للتسليف والأدخار قأم بأجراء دراسة أوضحت بأن 64 في المئة المشاريع التي يرعاها ويدعمها تأخذ صبغة الاستدامة وهذا يظهر بأن ريادة لديه الأفضلية في هذا المجال من الرعاية، موضحاً بأن من أهم الأسباب التي تقف خلف التعثر الإجراءات المالية والإجراءات الإدارية. وقبل نهاية العام الحالي سيقوم المعهد بتطبيق مفهوم عيادة الأعمال حيث سوف يتم زيادة الرياديين الذين يرعاهم المعهد وتقديم المساعدة لهم في حال تم الاحتياج لذلك، وتطرق العبدالوهاب بأن عدد المشاريع الملكية الفكرية في السعودية قليلة لا تتجاوز 20 مشروعاً مسجلاً كبراءة اختراع. وقال: إن علاقة معهد ريادة بالبنك السعودي للتسليف والأدخار هي علاقة إستراتيجية وبأن جميع المشاريع التي تخرج من المعهد ترسل إلى البنك حيث تتم هناك دراسة تلك المشاريع سواء من الجانب الإداري والمالية وكذلك الجانب الفني. وشدد العبدالوهاب إلى أنه في ظل غياب التشريعات لحماية الريادي منها دعم المشاريع الريادية عن طريق البنوك كما هو معمول به في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أننا في المعهد توجد لجنة بيننا ووزارة الشؤون البلدية والقروية نسعى من خلالها تقديم خدمة لهذا العمل الوطني. مشيراً إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تخصص 30% من العقود الحكومية للمنشآت الصغيرة والمتوسطة وفي كوريا الجنوبية يتم تخصيص 20 في المئة من العقود الحكومية للمنشآت الصغيرة والمتوسطة. وأوضح بأن عدد المتقدمين للمعهد عبر الإنترنت يبلغ 76 ألف متقدم تم قبول 10.500 متقدم وقد اجتاز الدورات في المعهد 9000 متقدم وبلغ عدد المشاريع الموافق عليها 6700 مشروع وبأن حجم ما صرف على تلك المشاريع منذ والعام 2006 2014 تبلغ أكثر من 1.3 مليار ريال.